الرشاقة والجمال

البروكلي صديقك عزيزتي الحامل

البروكلي صديقك عزيزتي الحامل، أن المرأة الحامل تهتم اهتمامًا خاصًا بتلك الفترة الحساسة لأنها ليست مسئولة فقط عن نفسها بل عن جنينها الذي تحمله طوال التسعة أشهر وتهتم به وبصحته منذ أن أصبح نطفة في رحمها، فهى تحرص كل الحرص على أن يصل إليه عن طريق الدم، الغذاء السليم الصحى للمحافظة على وظائفه الحيوية باكرًا وعدم تعرضها لملوثات الطعام الاصطناعى، المعلب، والغير صحي، فتحرص الحامل على احتواء واجباتها الأساسية على الخضراوات والفواكه الطازجة بالإضافة إلى منتجات الألبان والبروتين النباتي والحيواني.

ومن أبرز هذه الخضراوات الهامة لصحتي الأم والجنين البروكلي بأنواعه، فيا عزيزتي الحامل احرصي دائمًا على تناول البروكلي الطازج بأى طريقة طهو تحبينها لما يحتويه على فوائد عديدة ستذهلين متى عرفتي هذه الفوائد ولن تبرحي من مدوامة تناول البروكلي، وأن يصبح صديقك الصدوق وقت الحمل لكي ولطفلك.

البروكلي صديقك عزيزتي الحامل

البروكلي مناعة لكي ولطفلك

تعتبر صحة المرأة الحامل وقت الحمل متذبذة وهشة فهي معرضة بصورة واضحة لأي فيروسات أو ميكروبات بصورة أشد عن اى وقت آخر، ويحذر الأطباء الحامل دائمًا بعدم التعرض لاى خطر يهدد صحتها وصحة جنينها ويطالبها بتقوية مناعتها ومناعة الجنين بالحرص الدائم وملازمة تناول المقويات والفيتامينات كمكملات غذائية، وبالمثل يتساوى أن يطالبه بتناول الخضراوات التي تحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات وخاصة فيتامين سى المقوى للمناعة والمضاد للأمراض المنتشرة، فغذائها لابد أن يحتوى على البروكلي، هو مناعة لها ولطفلها طبيعية دون أية كيماويات أو مواد صناعية تضر بصحتها أو صحة الجنين، هو ذلك الغذاء سهل الأكل لذيذ الطعم، وسريع الهضم، ورخيص الثمن.

البروكلي يمتص سريعًا في الأمعاء وبدوره ينتقل عن طريق الدم، فيقوى مناعة الطفل عن طريق امداده بالعناصر الغذائية التي به والتي تحتاجها خلاياه صغيرة التكوين، فعزيزتي الحامل أن رغبتى في مناعة قوية لجسمك طوال أشهر الحمل الصعبة، ومناعة لطفلك فتناولي البروكلي بكل الطرق المطهوة به، ولن تندمى على أقدامك ولو بالشراهة في تناوله فهو لن يضر وأن تناولتي أطنانًا منه، بل على العكس سوف يفيدك مناعيًا انتي وطفلك.

البروكلي غذاء السعادة

والدارج بين الجميع أن الغذاء المقلى والمحلى وغير الصحي المحتوى على نسبة عالية من الدهون والكربرهيدرات والمحليات الصناعية هو ما يسبب السعادة، بينما ذلك الغذاء الصحي الشامل على الخضراوات والفواكه ليس بغذاء يسعد من يتناوله.

وعلى العكس من ذلك فقد اكتشف علماء التغذية الحديثة بعد قيامهم بعدة تجارب على حوامل وغيرهن طوال
مدة 6 أشهر احتوى غذاهم على البروكلي بكل انواعه وصوره حيث لم تخلو وجبة على وجوده، وكانت النتيجة
أنهم أقل عرضة للعصبية وأكثر ميلًا للهدوء والضحك والمزاح الكثير، حيث أنه غذاء السعادة بصورة جديدة، غذاء
صحيًا ويجعلك سعيدًا، وعليه فالحامل الراغبة في أن تكون سعيدة هي وجنينها عليها بتناول البروكلي ليس فقط
الشيكولاتة من تسبب لكي السعادة ولكن هناك مخلوق جميل يدعى البروكلي.

البروكلي يسهل الولادة

ومن المدهش بعد كل ما ذكرناه من فوائد جميلة، فقد وجد علماء التغذية أن البروكلي له دورًا هامًا في تسهيل
عملية الولادة للسيدة الحامل، فالحامل التي كان غذاؤها شاملًا للبروكلي كانت فائدته جمة في تقوية عضلات
الرحم والحوض ومنع التشنجات العضلية للمنطقة لما يحتويه على عناصر مثل الماغنسيوم والفسفور المرخيين
للعضلات، ففى نهاية فترة الحمل أكثري أيتها الحامل من تناول البروكلي واجعليه صديقًا دوريًا لغذاك وبالأخص في
نهاية الفترة حتى يمنح جسمك مناعة وعضلات قوة وليونة في ذات الوقت تساعدك في انقباضات الولادة
العسيرة وجعل عملية الولادة امرًا يسيرًا.

وسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مرتبطه

زر الذهاب إلى الأعلى